الثلاثاء، 18 أغسطس، 2015

كيف انقذت الإدارة المبدعة ‫#‏لمارسيا_ماير‬ شركة ياهو بعد موتها إكلينيكياً


تولت ماير رئاسة شركة «ياهو» وعند إستلامها المنصب كانت الشركة تعانى من الكثير من المشاكل لكنها لم تستسلم وحاولت بكل إصرار العمل على معالجتها، ويعتبر توليها لمنصبها بداية عهد جديد من النجاح لخدمات «ياهو» حيث إستطاعت أن تحسن من خدمات الشركة التى تقدمها للمستخدمين من خلال بعض القرارات الهامة خلال عام 2013 ، كم أنها اعتمدت 7 استراتيجيات جديدة ساهمت إلى حد كبير فى تحسن وضع ياهو منها:
1- الغاء خطط سلفها، واعادة شراء جزء من حصة ياهو فى موقع alibaba الصينى الشهير، وهو ما دعم نمو yahoo فى نفس العام لتضاعف القيمة السوقية لموقع على بابا.
2- الإهتمام بدعم تطبيقات وخدمات الهواتف .

3-إختيار الموظفين الآكثر تميزاً:

حرصت ماير على أن يكون الموظفين الجدد المنضمين للشركة أشخاص لديهم كفاءة وقدرة كبيرة على الإبداع، وقد طبقت هذه السياسة حيث أن حوالى 1000 موظف جديد حاصلين جميعهم على شهادات من أفضل الجامعات فى العالم

4- شراء تطبيق «تمبلر»
يعتبر إستحواذ «ياهو» على تطبيق «تمبلر» من أهم وأنجح القرارات التى إتخذتها ماير بمقارنتها بعمليات الإستحواذ الأخرى التى قامت بها الشركة.
للشركات الصغيرة والمشاريع الناشئة الناجحة والتى بلغ عددها 40 شركة ومشروع .

5- تبنى استراتيجية شراكة مع منافسيها.
6- تغيير ال design الخاص بياهو من حيث شكل الصفحة الرئيسية لياهو واللوجو .
7-إطلاق منتجات جديدة مثل "yahoo magazine" " مجلة ياهو و "yahoo tech " و ياهو للتقنية و "yahoo advertising" و ياهو للإعلانات و " the Smart TV app".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق