الخميس، 11 يونيو، 2015

التعليم يشهد تحولا فى ألمانيا



يقدر عدد التلاميذ في ألمانيا بأحد عشر مليون تلميذ. كثير منهم بحاجة إلى دروس خصوصية. شتيفان باير استفاد من هذا الواقع، ويقدم دروسا خصوصية عبر الإنترنت. في عام 2008 بدأت الشركة الفتية المكونة من بعض الموظفين بتصوير دروس الكتب المدرسية على الفيديو، وتقديمها كدروس عبر شبكة الإنترنت. واليوم يعمل في الشركة 100 موظف ولديها 60 ألف تلميذ.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق