الأحد، 5 أبريل، 2015

رياض الاطفال في ‫#‏فرنسا‬ Kindergartens in France





رياض الاطفال في ‫#‏فرنسا‬ Kindergartens in France
أنشئت روضة الأطفال فى فرنسا (école maternelle) منذ عام 1887 ,هى مؤسسة تربوية تستقبل التلاميذ ما بين سنتين وست سنوات وغالباً ما يقوم بالتدريس فيها مدرسات. والتعليم في هذة المرحلة ليس اجبارياً إلا أنه يلاقى إقبالاً كبيراً, وتعتبر فرنسا فريدة في هذا المجال. فأكثر من 99% من الأطفال البالغين من العمر ثلاث سنوات يذهبون إلى الروضة. 
ومن خلال إجراء متابعة دقيقة أمكن إثبات التأثير الإيجابى للتعليم في هذة المرحلة المبكرة على ما يليها من المراحل الدراسية . فهى تسمح ل2.1 مليون طفل بالتدريب على الحياة الأجتماعية وتكوين شخصياتهم وتنمية مَلكة اللغة كما تسمح بإكتشاف مبكر للمشكلات الحسية والحركية والفكرية مما يساعد على علاجها مبكراً.و بالنسبة للأطفال الذين ينتمون إلى أوساط فقيرة فهى وسيلة فعالة لإدماجهم في المجتمع. وهى تتيح لتلاميذ المرحلة المتقدمة منها البدء في تعلم القراءة. تختص البلديات بإنشاء وصيانة مدارس الحضانة وتوفير العاملين المساعدين . أما المدرسين والمدرسات فتتولى وزارة التعليم الوطنى تعيينهم والإشراف عليهم.
تنقسم مرحلة روضة الأطفال إلى ثلاث أقسام: قسم روضة الأطفال الصغير والمتوسط التي هى الدورة التعليمية الأولى. أما الدورة الثانية تتكون من ثلاث مراحل أو أقسام أولها :
قسم روضة الأطفال الأكبر وبالفرنسية (Grande section de maternelle) المعروفة ب(GS) وهى من سن خمس سنوات.
أهداف مرحلة الروضة فى فرنسا
ان الهدف الأول والأساسى في مرحلة روضة الأطفال هو مساعدة الطفل لكى يعتمد على نفسه ويستقل بذاته، وهذا يتم من خلال إكتسابه العديد من المعارف والمهارات وهى :
1- تعلم لغة التحدث أمر أساسى بالنسبة للأطفال في تلك المرحلة لكى يستطيع المشاركة والتعبير عن نفسه من خلال الكلام، ان تعلم تلك اللغة يسمح للطفل بأمران : أولاً معرفة القواعد التي تتحكم في تكوين الجملة بشكل صحيح، ثانياً تكسب الطفل مفردات لغوية جديدة. يتم التركيز على تعليم الطفل كيفية نطق الحروف الابجدية وكتابتها وذلك يتم في المرحلة الأساسية المعروفة ب(CP).
2- القدرة على إدراك ما ما يجعله متميز عن الآخرين.
3- أن يعيش ويتعايش مع الاخرين في مجتمع تحكمه قوانين.
4- تعليم الطفل كيف يعبر من خلال جسده
و في هذه الجزئية يكتشف الطفل قدراته الجسدية وذلك من خلال ممارسة الأنشطة الرياضية المختلفة والأنشطة التي تحكمه قوانين بجانب أنشطة التعبير الفنى التي تتيح للطفل أن يكون صورة خاصة عن جسده. بالإضافة إلى أن الطفل يكتسب مهارات أساسية مثل المشى والتوازن، ويتعلم كيف يتعامل مع الأشياء المختلفة.
5- اكتشاف العالم و في تلك المرحلة يكتشف الطفل العالم القريب منه عن طريق ادراكه للعوامل الزمنية والمكانية المحيطة به؛ فالطفل في هذة المرحلة يقوم بالملاحظة ويطرح العديد من الأسئلة. وهو أيضاً يتعلم كيف يفكر ويكون وجهة نظره الخاصة وأن يقدم أسباب معقولة لتدعيم وجهة نظره؛ وبهذا يصبح الطفل قادر على أن يصنف ويرتب ويصف الأشياء وهذا بفضل اللغة إلى جانب الطرق المختلفة لتقديم المعلومة عن طريق الرسم وعن طريق اللوحات التوضيحية. ويصبح الطفل بعد ذلك قادر على التمييز ما بين الكائنات الحية والغير حية.
6- جعل الطفل قادر على الإدراك والتخيل والإبداع
إن مرحلة روضة الأطفال تكسب الطفل الحواس الفنية الأولى وتنميها وذلك من خلال الرسم والأعمال اليدوية البسيطة من ناحية والموسيقى المُتمثلة في الأصوات والسمع من ناحية اخرى .
7- أن يعرف ما هى المدرسة وما هو مكانه داخلها.

موقع وزارة التربية والتعليم الفرنسية :



وبذلك فإن "إعداد طالب " هى خطوة من عملية تصاعدية تتطلب من المدرس أن يكون مرن وصارم في الوقت نفسه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق