الثلاثاء، 21 أبريل، 2015

‫#‏يوم_الكتاب_العالمى‬ والبعد الثقافى الغائب فى قصور الثقافة






اليوم العالمي للكتاب هو احتفال يقام كل عام في 23 أبريل بعد أن أقرته أمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو" منذ عام 1995 و يوافق وفاة عدد من أهم الكتاب من بينهم عملاق الأدب الإنجليزى وليام شكسبير، ورائد الرواية سرفانتيس، بالإضافة لعدد أخر من الكتاب العالميين كجوزيف بلا، وفلاديمير نابوكوف.
ولعل هذا اليوم يدعونا للتساؤل والتأمل عما وصل إليه حال قصور الثقافة فى مصر والتى تكلف إنشائها ملايين الجنيهات لتكون منارة للثقافة فى مصر ، وهذه جولة فى إحدى قصور الثقافة مع وزير الثقافة د. عبد الواحد النبوي، والذى قام بزيارة مفاجئة لقصر ثقافة بنها، السبت 11 أبريل، حيث تفقد جنبات القصر وتجول به.
وهذه الصور تعكس استياؤه البالغ من الحالة المذرية التي عليها القصر من تدني مستوى النظافة، وعدم تواجد أي من الموظفين سوى موظفي الأمن، وحالة الإهمال الشديد بالمسرح، كذلك تعطل أجهزة إنذار الحريق وأجهزة الإطفاء، وعدم تواجد مديرة قصر الطفل .



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق