الاثنين، 19 يناير، 2015

ظاهره طبيعيه مشابهه لمعجزه نبي الله #موسى تحدث فى كوريا الجنوببة كل عام


هي إحدى الظواهر الطبيعيه الفريده من نوعها ,والتي تعرف بإسم “معجزه نبي الله موسى في جزيره جندو \ The Jindo Moses Miracle” وسميت بهذا الإسم تيمنا بمعجزه نبي الله موسى في قصه شق البحر الأحمر هربا من فرعون. تحدث هذه الظاهره مرتين في كل عام بحيث ينحسر ماء البحر بفعل الجزر فتظهر مسار أرضي جاف يمتد لمسافه 2.8 كلم وعرض 40 متر ليربط ما بين جزيرتي “جندو \ Jindo” و “مودو \ Modo” ولمده ساعه واحده فقط. تقيم وزارة السياحة الكورية المهرجانات لتشجيع السياحة في هذه المنطقة في توقيت ظهور هذه الظاهرة والتي تجذب أعدادا كبيرة من الزوار حيث شهد هذا الحدث 50 ألف شخص في عام 2011 وحده.
بقيت هذه الظاهره مجهوله بالنسبة للعالم الخارجي حتى عام 1975 حين زار السفير الفرنسي كوريا الجنوبيه ووثق الحدث في إحدى الصحف الفرنسيه آنذاك ومن ذلك الوقت ويتوافد الناس من جميع أنجاء العالم لمشاهده هذه الظاهرة الطبيعيه المدهشه.
ينتظر الناس إنحسار البحر عن المنطقة المرتفعة نسبيا والتي تربط بين جزيرتي جندو ومندو عند منصة كبيرة في جزيرة جندو والمرتفعة نسبيا عن جزيرة مندو والمنصة تقيبها وزارة السياحة في الجزء المقابل تماما لظهور هذه الظاهرة التي تجذب الكثيرين من أنحاء العالم.

ومباشرة عند إنحسار الماء بالكمية التي تكفي لأن يتم السير على الأرض يقوم الناس بالمسير على المرتفع الذي ظهر بسبب إنحسار الماء بفعل ظاهرة الجزر بإستخدام أحذية مطاطية طويله ويقومون بجمع الطحالب الخضراء ونوع من المحار والذي تشتهر به هذه المنطقة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق