الجمعة، 20 فبراير، 2015

‫#‏الهند‬ تطلق موقعًا رائدًا في الدروس الخصوصية عبر الإنترنت


الطلب متزايد من الشرق الأوسط.. ومتوسط الرسوم 40 دولارًا في الساعة
يقوم سيد أكبر الدين، الشاب البالغ من العمر 25 عاما، والذي يحمل درجة الماجستير في الفيزياء، بإلاعطاء دروس على الإنترنت في الفيزياء لطلبة المرحلة الثانوية في دبي وعمان والكويت. و قد سهّلت معرفته باللغة العربية تواصله مع الطلبة في تلك الدول، ممن يجدون صعوبة في فهم المسائل باللغة الإنجليزية ، وذلك مقابل 20 دولارا في الساعة. ويتواصل الطلبة مع معلمهم 3 مرات أسبوعيا من خلال دروس الفيزياء. وفي موعد الدرس التالي يتواصل مع طلبة في بلد عربي آخر يدرسون على يديه الرياضيات. ويقول أكبر الدين إنه يجني ما يكفي من المال لتحضير رسالة الدكتوراه، وكذلك للإنفاق على أسرته.
وقدأصبحت الهند رائدة في عالم الدروس الخصوصية على الإنترنت ؛ حيث تشهد طلبا متزايدا من الطلبة والمهنيين الأجانب الذين يحتاجون إلى مساعدة في أداء فروضهم المدرسية من خلال الإنترنت. كذلك اتخذت موقعا رائدا في مجال تقديم الدروس الخصوصية بأسعار معقولة خاصة في الرياضيات واللغة الإنجليزية تتراوح بين 20 و60 دولارا مقابل حصة مدتها بين 60 و90 دقيقة.
وبعض الشركات المتخصصة فى المجال تستخدم برنامج سكاي بي للحديث مع الطلبة. وفي الوقت ذاته، ترسل رابط الصف الدراسي من خلال البرنامج. ويحتوي الرابط على لوح أبيض أو أسود يمكن للطلبة والأستاذ الكتابة عليه. ويستطيع الأستاذ التدريس وكأنه في درس خاص في المنزل» ، وذلك على غرار أكاديمية خان .
موقع حلول التعليم على الرابط التالى :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق