الجمعة، 20 فبراير، 2015

‫#‏معادلة_رياضية‬ يمكنها أن تتنبأ بمدى سعادتك






هذه المعادلة لا تفسر مستوى رضاك العام عن حياتك ولكن يمكنها أن تتوقع كيفية تقلب مستوى سعادتك عند فوزك أو خسارتك في لعبة مثلاً، بإستخدام هذه المعادلة إكتشف الباحثون أن السعادة اللحظية أو الخاطفة تميل لأن تصبح أكبر ليس عندما يسير كل شئ على ما يرام ولكن عندما تكون النتائج فوق المتوقع.
لذلك يرى الباحثون أن السعادة لا تتعلق بالعائد المادي أو الملموس ولكنها تتعلق بتجاوز التوقعات وتفاوتها.فبعد بناء معادلتهم بعد تجريبها على 21 فرد ، قاموا بإختبارها على 18000 شخص وتوقعت المعادلة بشكل صحيح التغييرات في مستوى السعادة لكل شخص أثناء التعرض لحالات الربح أو الخسارة وقاموا بنشر ورقة بحثية بتفاصيل عملها منذ عدة أيام.
لكن وبالرغم من أن تقليل مستوى التوقعات يزيد من إحتمال تحقيق السعادة يرى الباحثون أن توقع الأسوأ ليس أفضل منهج يمكننا إتباعه لتحقيق السعادة لأنك في هذه الحالة ستعاني كثيراً أثناء إنتظار حدوث شئ أفضل بخلاف توقعاتك التي هي في هذه الحلة وسيلة تخدع بها نفسك.
بالطبع قد تكون هذه المعادلة شيئاً يذكر في المجالات العلمية والبحثية ولكننا نعلم ونؤمن جميعاً أن السعادة قد لا تحتاج معادلات رياضية لشرحها فهو أمر فطري خالص لدى كل البشر، في الواقع الشعور بالرضا هو ما يحقق السعادة التامة لأي إنسان والسؤال الحقيقي هو كيف نشعر بالرضا؟





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق