الأربعاء، 10 ديسمبر، 2014

سياسة السويد فى رعاية #ذوى_الاحتياجات_الخاصة Sweden’ disability polic



تعتبر السويد الدولة الأولى على العالم فى مجال رعاية ذوى الاحتياجات الخاصة ،فهناك حوالى مليون ونصف شخص في السـويـد يعانون إعاقة من نوع ما. وتهدف سيـاسـة الحكومة بشكل رئيسي، ومنذ فترات طـويلـة، تجـاه ذوي الاحتياجـات الخاصة في السـويــد الى ضمـان سيطرة وتأثير الأشخـاص ضمن هـذه الفئة على حياتهم اليوميّة. 

ولذلك أطلقت الحكومة السويدية في عام 2011 استراتيجية جـديـدة لتوجيه سياستهـا تجـاه ذوي الاحتيـاـجات الخاصة للفترة القادمة حتى عام 2016. والهدف هو منـح الأشـخاص المصابـين بحـالات العجز فرصة أكبر للمشاركة في المجتمع ضمن نفس الشروط كالآخرين. وحُددت عشرة مجالات لتكون على رأس الاولويات، أعطيت ثلاثة منها اهتماماً خاصّاً: وهي نظام العدالة والنقل وتكنولوجيا المعلومات.

نظام العدالة
يجب أن يشعر جميع المواطنين أن القوانيين و النـظام القضائي وضـع من أجلهـم، وأنه فعـال ويضمـن الامتثال لحقـوقهـم القانونية. و لذلك قمت النيابة العامة السويدية في عام 2010 مشروعـاً لتقييـم الكيفيـة التي تنشـر بهـا المعلومات إلى ضحايا الجريمة من ذوي الاحتياجات الخاصـة وكيف يمكن لهـم استيعـاب مثل هـذه المعلـومـات. ووضعت إدارة المحـاكم السويـديـة الوطنية في عام 2012 خطة عمـل لجعـل المحاكم السويدية أكثر اتاحة لذوي الاحتياجات الخاصة.

النقل

إن إمكانية السفر دون عوائق أمر في غاية الأهمية لذوي الاحتيـاجـات الخــاصـة ، بما يمكنهم من العمـل والدراسة والمشاركة في أنشطة المجتمـع على قدم المسـاواة .

وتحقيقاً لهذه الغاية، أوعزت الحكومة السويدية الى البلديات في البــلاد لبـدء التحرك لجعـل المرافق مثل مواقف الحـافـلات وقطارات الشوارع «الترام» أكـثر اتاحـة، كمـا أنهـا أيضاً قيد مراجعـة القـانـون الخاص بذوي الاحتيـاجـات الخـاصة فى النقـل العـام. 

استراتيجية تكنولوجيا المعلومات

يستخدم القطاع العـام الإنترنت كقناة للمعلومـات على نحـو مـتزايـد. وقـد توفر أدوات تكنـولـوجيـا المعلومـات الجـديـدة لذوي الإعـاقـة قدر أكبر من الاستقلالية. ولذلك تم التركيز على الاحتواء الرقمي للمعاقين في استراتيجية تكنولوجيا المعلـومـات الوطنيـة في السويد

الهدف: تكافؤ الفرص
تعمل الحكومة السويدية على التغلب على هذه المشكلة بطرق مختلفة على إتاحة الفرص لذوى الاحتياجات الخاصة للمشاركة أسوة بالآخرين.

فهناك برامـج خـاصـة مصممة لتلبية احتيـاجـات ذوي الاحتيـاجـات الخاصـة. فالقانون يعطى الحق لمن لديهم اعاقة وظيفية معينـة (LSS) في الحصــول علـى المساعدة الشخصية، وبشكل مجاني من حيث المبدأ. ويتم تحديد مقدار المساعدة التي يتلقونها وفقاً لمدى إعاقتهم وعجزهم.

التعديلات على المنازل

يمكن لذوي الاحتياجات الخاصة التقدم بطلب منحة من البلديات للتمكن من إجراء التعديلات على مقار إقامتهم. وتشمل تلك إزالة عتبات الأبواب، وإضافة قضبان الدعم، وتوسيع المداخل، وتركيب أبواب تفتح أوتوماتيكياً، ومصـاعـد خصوصية. وتغطي هذه المنح كل أنـواع الاعـاقـات كالإعاقـة الحركية، والاضطرابات البصرية، والاختلالات العقلية والحساسيات. وتم توفير أول منحة من هذا القبيل على أساس تجريبي في عام 1959، وفعّلت رسمياً في عام 1963.
ويمكن لأي شخص يحتـاج إلى مساعدة إضافيـة أن يعيش في سكن جماعي حيث يقدم العاملون المساعدة على مدار الساعـة. ويتألف السكن الجماعي عادة من عدة شقق مع مجمـوعـة من المرافـق المشتركة. وثمـة بديل آخـر هو الخـدمـة المنزلية، حيث يمكن لـذوي الاحتياجات الخاصة العيش في شقة مستقلة تماماً إلا أنه يمكنهـم طلب المسـاعـدة في أي وقت. أما البيوت العائلية فهي خيار آخر وتمكن الأطفال ذوي الإعاقات الوظيفيـة من العيش مع عائلـة أخـرى لفـترة زمنية معينة.

بدل سيارة

يمكن للأشخاص الذين لديهم صعوبة كبيرة في السفر أو استخدام وسائل النقل العام تلقي إعانة مالية بدلاً للسيارة من صندوق الضمان الاجتماعي. 

لتمويل من أجل إيجاد الوظيفة

تتحمل الدولة المسؤولية لمساعـدة الأفراد على إيجـاد فرص العمل والحفاظ عليه من خلال وكالاتها في سوق العمل. ويحق لأرباب العمل الذين يوظفـون أشخاص من ذوي القدرة المحدودة على العمـل من الحصـول أحياناً على إعانات. وتقدم مؤسسة (Samhall) للخدمات المملوكة للدولة فرصاً لتوظيف ذوي الإعاقة بما يعزز نموهم الشخصي. ويمكن للأشخاص ذوي الإعاقة أيضاً الحصـول على أنواع مختلفـة من المساعـدة الماليـة من صندوق الضمان الاجتماعي. ا

الاستراتيجية على الرابط التالى :

http://www.socialstyrelsen.se/lists/Artikelkatalog/Attachments/8407/2009-126-188_2009126188.pdf


للمزيد :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق