الخميس، 20 نوفمبر، 2014

شجرة مريم التى جلس تحتهاالسيد المسيح وأمه العذراء مريم بالصور




"شجرة مريم" في منطقة المطرية عمرها نحو ألفي عام، حيث استظل بظلها السيد المسيح وأمه العذراء مريم خلال رحلة الهروب إلى مصر ، وخلال هذه السنوات تحولت الشجرة إلى مزار سياحى وديني يقصدها البشر من شتى أنحاء العالم بغض النظر عن جنسياتهم ، كما تحولت أيضا إلى مقصد للمسلمين والمسيحيين على السواء طلبا للبركة حيث ينذر الكثير من المسلمين نذورهم للشجرة التي يعتبرونها مباركة.
فى أثناء الحملة الفرنسية على مصر عرج الجنود الفرنسيون فى طريقهم لزيارة شجرة العذراء وكتب الكثير منهم أسماءهم على فروعها بأسنة سيوفهم. ونستطيع أن نرى ذلك واضحا حيث أن الجذوع عليها كتابات دقيقة ونادرة جدا باللغة الفرنسية تعود لجنود الحملة الفرنسية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق