الثلاثاء، 24 نوفمبر، 2015

هل يمكن للشعر أن يغير العالم ( قراءة فى شعر ‫#‏سيد_حجاب‬)


إن طاقة الإبداع فى الشعر قد تكون قوة دافعة للتغيير ، وذلك من خلال الخيال الذى يعتبر شكل متقدم من أشكال الوعي الاستباقى ، بتجاوزه للزمان والمكان ، وبالتالى تجاوز الأزمات ، وقصيدة سيد حجاب ( لو كنت أمير ) من أجمل الأشعار التى تعكس ذلك :
لو كنت أمير 
من أمراء الحواديت
كنت ادى لكل فقير وفقيرة بيت
بيت بجنينة مليانة زهور
وبعشة مليانة كتاكيت
وأعلّق فوقه قمر بنور
ونجوم لولى... فتافيت فتافيت
لوكنت أمير
من أمراء الحواديت
كنت ادى لـ... وزرائى محاريت
علشان يشتغلوا بايديهم ويشوفوا ازاى
الأرض السمرا لما نحرتها كدة رايح جاى
بتطلع غلّة وبن وقطن وضل وشاى
وتطلع غاب نعمل منه الأرغول والناى
لو كنت أمير
من أمراء الحواديت
كنت أدّى لكل الأطفال الحلوين ألعاب
قطر بقضبان..فرشة ألوان.. مية أو زيت
وابنيلهم قصر على المالح من غير أبواب
قصر بقبة لولى وقبة مرجان
وأعلّق عالقبة أجراس
فضة ومرمر ودهب ونحاس
لكن قبل ده كلّه لو كنت أمير
من أمراء الحواديت
كنت ادّى لكل الناس
وردة وكتاب
وردة وكتاب
وكمان قبل ده كلّه
قبل ده كلّه
لو كنت أمير
من أمراء الحواديت
كنت أرفرف زى النسمة وادخل فى الحلق
وأقطّع نص السنة الخلق
نص اللى مابيقولش الحق
علشان يتعلمه
امتى يقولوا أيوة
وامتى لأ
ده لوكنت أمير
من أمراء الحواديت
سيد حجاب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق