الثلاثاء، 3 مايو، 2016

مبادرة '' الضمير المصري ''.. . ترسيخ للقيم من تجارب التاريخ


أطلق ثلاثة من المرشدين السياحيين مبادرة " ايب ان كمت " بالهيروغليفية القديمة وتعنى " الضمير المصرى " ، ، حيث بدأوا بشرح المحتوى التاريخى لتلاميذ المدارس من منطلق التعريف بمبادئ (العدل - الحق - الأخلاق ) والتى حرص أجدادنا على ترسيخها عبر الأجيال وذلك بشكل ترفيهى مبسط ، يستقبله التلاميذ بنشاط يكسر نمط التعليم التقليدى ، ولا يبتعد عن المنهج الدراسى من خلال عرض " بوربوينت " مدته 30 دقيقة ، ثم الإنتقال لثلاث ورش فنية أو أكثر وذلك حسب المرحلة العمرية .
الأولى يتعلم الطفل كتابة الأسم " بالهيروغليفية " على ألواح خشبية يحتفظ بها فى منزله ، فى الثانية يتم عمل تاج أو قناع لأحد الملوك من ورق مقوى يقوم التلميذ بتلوينه ويكتب عليه أسمه 
أو رمز يفضله ثم يرتديه ، فى الثالثة يتم استدعاء رمز مرسوم على جدران المعابد ويتم نقله على قطعة خشبيه صغيره تعلق على حائط الفصل بجانب لوحات يسجل فيها الطفل بتعبيرات بسيطة مدى استفادته.

40 مدرسة أو أكثر زارتها " الضمير المصرى " ، فى محافظات عدة، منذ انطلاقها نحو عام 
إلا أن جميعها من القطاع الخاص.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق