الأربعاء، 4 مايو، 2016

مياه لم تُستكشف بعد: استكشاف طبقات المياه الجوفيَّة لمنع نشوب الحرب تشيلسي فالد





تكاد تأتي جميع مياهنا العذبة من مستودعات جوفيَّة غير واضحة، والآن تخبرنا الأقمار الاصطناعية والنظائر المشعة كم لدينا من مياهٍ لسد حاجتنا.
كيف لنا أن نحُول دون وقوع حرب المياه ؟ الخطوة الأولى هي أن نعرف أين الماء ؛ فلم تعد الخرائط التقليدية كافية عند التعامل مع هدف متحرك غير مرئي ، لكن هناك أمل يلوح في الأفق؛ إذ تبدأ وسائل الفيزياء والهندسة الحديثة والمذهلة في تقديم أول صور واضحة عن مياه العالم المستترة، وقد كشفت بالفعل عن بعض الأخبار الرائعة غير المتوقَّعة، غير أن نجاحها الحقيقي يكمن في إمكانية وضع خريطة للعالم لمصدر أثمن من النفط، وهو الماء.





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق