الاثنين، 2 مايو، 2016

حرم ‫#‏الجامعة_الأمريكية‬ بالقاهرة مثال عالمي للاستدامة في دليل‫#‏الأمم_المتحدة‬



تم إدراج ممارسات الاستدامة التي تطبقها الجامعة بحرمها بالقاهرة الجديدة، في دليل أدوات الجامعات الخضراء، ببرنامج الأمم المتحدة للبيئة "UNEP Green Universities Toolkit"، كمثال عالمي لمؤسسة تعليمية خضراء، تنخفض بها انبعاثات الكربون.

ويُذكر أن هذه لا تعد المرة الأولى التي تحتل الجامعة فيها مركز الصدارة بين الجامعات فيما يتعلق باللون "الأخضر"، فقد تم اختيار الجامعة كمؤسسة التعليم العالي الوحيدة من خارج الولايات المتحدة الأمريكية وكندا في تقييم برينستون لعام 2015 لدليل الكليات الخضراء "الأكثر مسئولية بيئيًا.

و قد دشن معهد بحوث البيئة بالجامعة الأمريكية عددا من المشروعات العلمية منها :

1- مشروع “معمل التعلم الحياتي” الذي يمثل أحد المشروعات الرئيسية التي يقوم بها المعهد وهو نموذج لأحد المشروعات المعنية بأبحاث الاستدامة التي يقوم المعهد بتنفيذها داخل حرم الجامعة بالاشتراك مع طلاب من مختلف الأقسام.
2- مشروعات رعاية النباتات والخضروات المزروعة فوق السطح الأخضر وهو الأول من نوعه في الجامعة وتصميم سقف شمسي للمناطق الخاصة بوقوف السيارات وإنشاء صوبة زراعية تعمل بالطاقة الشمسية وإنشاء نظام لمتابعة نوعية المياه داخل الحرم الجامعي وفحصها.
3- برنامج “ازرع قطعة أرض” لتشجيع أعضاء مجتمع الجامعة على زراعة وحصد منتجاتهم الزراعية ويمنح كل بستاني قطعة أرض تحت إشراف المعهد ويكون مسئولا عنها لمدة فصل دراسي واحد, مما يساهم في وجود فاكهة وخضروات موسمية بحرم الجامعة يقوم أعضاء مجتمع الجامعة الأمريكية بزراعتها والاعتناء بها.
4- برنامج “ جولة الأشجار” للتعرف على أشجار الجامعة ويبلغ مسافتها 2.5 كيلومتر وتتضمن 59 نوعا من الأشجار المختلفة ولكل شجرة ملصق يحمل اسمها العلمي والاسم الشائع باللغتين العربية والإنجليزية, فضلا عن معلومات أخرى ذات صلة.
5- أنشأ المعهد أول سطح أخضر بالتعاون مع مكتب مصلحة الغابات التابع لوزارة الزراعة الأمريكية ومشروع دي سي جرينوركس, وهو مغطى بالنباتات والزراعات المقامة فوق سطح غشاء مقاوم للماء ويمثل مشروع بحثي تجريبي.
لاختبار طرق مختلفة للزراعة فوق الأسطح باستخدام الأوعية الخشبية, ونظام الزراعة الأفقي, ونظام الزراعة المائية الذي يعتمد على ري النباتات من حوض الأسماك, ثم فلترة ما يتبقى من المياه لتعود للحوض مرة اخرى.
6- أن المعهد يقوم بإنشاء محطة للأبحاث ومركزا عاما يقدم العديد من البرامج التعليمية والتدريب التكنولوجي بالإضافة إلى القيام بدور كبير في خدمة المجتمع المحلي وذلك بمدينة السادات.

للمزيد :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق