السبت، 19 نوفمبر، 2016

مواقف وطنية مشرفة من حياة #ثروت_عكاشة مهندس الثقافة المصرية فى عهد عبد الناصر


ولد عام 1921 بالقاهرة، بدأ حياته العملية كضابط بالقوات المسلحة، وعقب ثورة يوليو تم تعيينه كملحق عسكرى بالسفارات المصرية فى ألمانيا الغربية وفرنسا وإيطاليا، كما شغل منصب وزير الثقافة والإرشاد القومى منذ 1958 وحتى 1962.
ومن مواقفه الوطنية المشرفة أنه عندما قابله السفير الأمريكى بالقاهرة فى الستينات من القرن الماضى ، إبان فترة نقل معبد أبو سمبل ، وقال له " نريد أن نشترى كل المعابد التى حكم عليها بالغرق"، فرد عليه " كان جديرًا بمتحف المتروبوليتان أن يبادر بالعون العلمى لإنقاذ هذا التراث الإنسانى بدلًا من التفكير فى شرائه".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق