الجمعة، 1 يناير، 2016

زارة الخارجية تطلق مبادرة جديدة تستهدف تحقيق التواصل والتعاون مع مراكز البحث والفكر


أطلقت وزارة الخارجية مبادرة جديدة تستهدف تحقيق التواصل والتعاون مع مراكز البحث والفكر فيما يتعلق بالسياسة المصرية تجاه أفريقيا وتفعيل الدور المصرى فى القارة حيث أفتتح السفير حمدى لوزا نائب وزير الخارجية اليوم 24/12 بمقر وزارة الخارجية أعمال ورشة عمل، نيابة عن السيد وزير الخارجية، بمشاركة السفير محمد إدريس مساعد وزير الخارجية للشئون الإفريقية، وعدد من رؤساء وممثلي مراكز البحث والفكر المصرية المعنية بالشئون الإفريقية، وعدد من الشخصيات المصرية الرائدة ذات الإسهامات البارزة على الصعيد الافريقى. كما شارك فى افتتاحها السيد محمد فائق رئيس المجلس الأعلى لحقوق الإنسان ، وأحد رموز العمل الافريقى والتعاون التاريخي الوثيق بين مصر وأفريقيا.
وتأتى هذه المبادرة من جانب وزارة الخارجية اقتناعاً بما يجب أن يكون لمراكز الفكر والبحث من دور فاعل ، وما يمكن أن تقدمه من إسهامات قيمة فى صنع وصياغة السياسة الخارجية تجاه أفريقيا التى تمثل إحدى أهم دوائر السياسة المصرية، ولتكون بمثابة نقطة انطلاق لتعاون وتواصل مستمرين بين القطاع الافريقى بوزارة الخارجية ومراكز الفكر .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق