الجمعة، 1 سبتمبر، 2017

روبرت جورج ستيفنسون، ابن مخترع القاطرة البخارية وقصة إنشاء ثانى خط سكك حديدية في العالم


استعانت الشركة الإنجليزية، التي أنشأت أول خط سكك حديدية في تاريخ مصر، بروبرت جورج ستيفنسون، ابن مخترع القاطرة البخارية ، لإقامة هذا المشروع الذي يعد الأول من نوعه في المشرق العربي؛ فجاء روبرت ستيفنسون إلى مصر، وأشرف على جلب كل المعدات اللازمة للمشروع، وبدأ العمل فيه سنة 1852 وأتمّه سنة 1856.
ويعتبر جورج ستيفنسون (9 يونيو 1781 – 12 أغسطس 1848)، مهندس إنجليزي، مخترع القاطرة البخارية المشهورة فى ذلك الوقت «لوكو موسيون» عام ١٨٢٥، كما صمم مقياس السكك الحديدية المستخدم عالميًا وهو ١٤٣٥ مم.
كما تعد مصر ثاني دولة في العالم، بعد بريطانيا، يتم إنشاء خط سكة حديد بها.
ويبلغ طول الشبكة الحديدية حوالي 9000 كم منها حوالي 4872 كم تشكل مجموع أطوال الخطوط الطولى، و يبلغ عدد المحطات والمواقف و نقط البلوك على الشبكة أكثر من 705 محطة، منها عشرون محطة رئيسية في عواصم المحافظات في الدلتا والقناة و الوجه القبلي، وبذلك تربط شبكة السكك الحديدية الوادي من أقصاة إلى أدناة على على طول أكثر من 1000 كيلو متر، و تصل الخطوط الحديدية بين معظم المراكز العمرانية و الاقتصادية في البلاد مثل الموانئ على البحرين الأحمر و المتوسط، و مراكز الشحن الخام و المصانع، فضلا عن جميع المدن و المراكز الأخرى، في شبكة هائلة و متسعة من الطرق الحديدية الحديثة المجهزة لتشغيل جميع أنواع القطارات ذات السرعات العالية عليها.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق