الأحد، 10 مايو، 2015

وزارة الثقافة تصدر «كتالوج» لوثائق تاريخية تنشر لأول مرة بمناسبة افتتاح المبنى الجديد لدار الوثائق القومية.


أصدرت وزارة الثقافة كتابا جديدا بمناسبة افتتاح المبنى الجديد لدار الوثائق القومية تحت عنوان «كنوز الوثائق» يضم صورا لأهم الوثائق التي تضمها الدار. يعرض الكتالوج وثائق لنماذج من فترات زمنية متنوعة في التاريخ المصرى. فيعرض لعقد بيع أراضى بمنطقة القناة بين الخديوي إسماعيل ومسيو فرديناند ديليسبس. كما يعرض أيضًا لوثائق تؤرخ للحياة الاجتماعية في مصر في نهاية القرن التاسع عشر ، حيث تبدأ بأقدم حجة بدار الوثائق القومية، والتى يرجع تاريخها إلى 20 ربيع آخر سنة 554ه، الموافق 10 مايو سنة 1159
إذ تضم دار الوثائق القومية أكثر من مائة مليون وثيقة، ما بين وثيقة مفردة ووثيقة داخل سجل.
وهذه الوثائق تتعلق بتاريخ مصر، والمنطقة العربية، والشرق الأوسط بشكل عام. وتتنوع الوثائق في موضوعاتها وفي عصورها التاريخية وأيضًا في لغاتها
كذلك؛ فتوجد وثائق باللغات الشرقية مثل: العربية والتركية والفارسية والعبرية، ووثائق باللغات الأوربية مثل: الفرنسية والإنجليزية والألمانية والإيطالية.
وإلى جانب التنوع في الموضوعات واللغة يوجد أيضاً التنوع في أشكال الوثائق؛حيث توجد وثائق مفردة إلى جانب السجلات واللفائف والملفات والمطويات والخرائط والرسومات الهندسية والصور التاريخية وغيرها.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق