الاثنين، 26 ديسمبر، 2016

تعزيز الوعي البيئي وترسيخ مفاهيم التنمية المستدامة



التنمية المستدامة رؤية للتنمية تنطوي على احترام كل أشكال الحياة - البشرية وغير البشرية - والموارد الطبيعية ، والتعليم للجميع، والصحة، والأمن البشري، والحوار الفكري، وتسعى لتلبية احتياجات الحاضر من دون إهمال احتياجات الأجيال المقبلة. ويرمي التعليم من أجل التنمية المستدامة إلى مساعدة الناس على أن تكون لديهم المواقف والمهارات والمعارف اللازمة لاتخاذ قرارات مستنيرة، والتصرف على أساسها لتحقيق ما يعود عليهم أنفسهم، وغيرهم بالفائدة الآن، وفي المستقبل. والتعليم من أجل التنمية المستدامة يساعد مواطني العالم على التعلّم من أجل الوصول إلى مستقبل مستدام
وتعتبر المدارس المستدامة أحد أهم الوسائط التي نهدف إلى رفع مستوى الوعي البيئي وسط قطاع الطلاب والمعلمين، وذلك من خلال الممارسات البيئية الإيجابية التي تهدف إلى تقليل البصمة البيئية، وبالأخص في مجال المياه والطاقة والهواء والنفايات ، وذلك من خلال برامج تدريبية خاصة، وورش عمل، من أجل نشر الوعى البيئي ، وتمكين الطلاب من خلال مساندة ودعم إنشاء الأندية البيئية في المدارس للوصول إلى المجتمع المحلي، وتأهيل مجموعة من المعلمين المتطوعين في مجال التعليم البيئي، وبناء قدراتهم في مجال تنظيم الرحلات، والإشراف على الأنشطة والفعاليات الطلابية الميدانية فى مجال خدمة البيئة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق