الجمعة، 2 ديسمبر، 2016

الاستراتيجيات الإبداعية للتنمية المهنية للمعلمين فى المدارس الهولندية


من الاستراتيجيات الإبداعية فى المدارس الهولندية لتمكين المعلمين وتنميتهم مهنيا إعطاء المعلمين فرصة لاختيار البرامج التدريبية التي يرغبون بها بناء على احتياجاتهم . وهكذا يكون المعلم مشارك للإدارة باختيار الدورات التي يحتاج. هذه النظرة المشتركة في تحديد حاجات المعلمين تمنح المعلم الحرية والحماس في العمل, وهكذا يكون بإمكانهم ان يطلبوا برنامج تدريبي معين ثم يتم تكليف معلم واحد ليتدرب ثم يعود للمدرسة لكي يدرب زملائه على ما تلقاه من منافع خلال الدورة. وهذا بالتأكيد يوفر الكثير من التكاليف والجهود على المدرسة ولا يكون هناك مضيعة للحصص المطلوبة من المعلمين خلال إرسالهم إلى أي برنامج تدريبي مطلوب منهم, وبالإضافة إلى المميزات السابقة سيكون لدى المعلم راحة نفسية وثقة عالية خلال التعامل مع زميله الذي من المؤكد سيجد خلال التعامل معه المنفعة المرجوة أكثر من اذا كانت من مدرب رسمي من خارج بيئة المدرسة, وسيكون أيضا المعلم من نفس المدرسة على علم بما يحتاج المعلمين وكيفية التعامل معهم وثقافتهم أكثر من أي احد آخر وهكذا يكون الاتصال والتواصل بين الجميع قوي وبالتالي يتم تحقيق المطلوب وبسلاسة .

ومن الطرق المتبعة لتطوير المعلمين, تكليف جميع المعلمين بعمل خطة تطوير ذاتي من خلالها يتم اختيار الكفايات التي تلزمه بناء على نظرته لما يمتلك وما لا يمتلك من مهارات معارف وخلال الفصل يتم مراقبة أداء المعلم للتأكد من ما تم تحقيقه في الميدان, من هنا سنجد ان المؤسسات التعليمية في هولندا لا تتبع الطريقة النمطية في التطوير إنما تسمح للمعلمين تأمل ممارساتهم التعليمية والتعليمية معا والعمل على تطويرها من خلال البحوث الإجرائية التي تجدها مطبقة بين جميع المعلمين, ويفتح هذا لهم المجال تطوير مهارة التأمل الذاتي التي تكشف عن جوانب القصور والقوة معاً.
ومن الملفت للنظر سياسة المدرارس هناك في تحقيق التنمية المهنية, في نهاية كل اسبوع عمل يتم مناقشة السلبيات والايجابيات ومناقشة المشاكل وهذا للمشاركة في وضع حلول للمشاكل التي يعانوا منها الطلبة او تعاني منها المدرسة ككل وبالإضافة إلى ذلك يمكنهم التغني بقصص نجاح المدرسة معا لبث روح الفريق بين الجميع ولكي يتذوقوا معا دون استثناء طعم النجاح الذي عملوا معا لتحقيقه ويمكن يتخلل الاجتماع قراءة ملخص لكتاب على مسامع الجميع لكي يتم إثراء فكرهم حول موضوع تربوي وهذا لتحقيق نادي الكتاب reading club وهذا يدخل ضمن تقييم المعلمين حيث الأكثر قراءة يتم احتساب ذلك ضمن تقييمه.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق